الاثنين، 22 فبراير 2021

إجراءات الطلاق في المغرب


وزارة العدل والحريات
الطلاق : إجراءات الطلاق
طلاق التمليك : الطلاق بالاتفاق : الطلاق بالخلع




ﺍﻟﻄﻼﻕ ﻭﺍﻟﺘﻄﻠﻴﻖ

ﺍﻟﻄﻼﻕ ﻫﻮ ﺣﻞ ﻣﻴﺜﺎﻕ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﺔ ﻳﻤﺎﺭﺳﻪ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻭﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﻛﻞ ﺑﺤﺴﺐ ﺷﺮﻭﻃﻪ ﺗﺤﺖ ﻣﺮﺍﻗﺒﺔ ﺍﻟﻘﻀﺎﺀ ﻭﺍﻟﻄﻼﻕ ﻳﻜﻮﻥ ﻣﺒﺎﺣﺎ، ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﺍﻟﻴﻪ ﻛﺴﻮﺀ ﺧﻠﻖ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻭﻋﺪﻡ ﻧﻔﻊ ﺍﻟﻨﺼﺢ..ﻭﺍﻟﻤﻮﻋﻀﺔ . ﻭﻳﻜﻮﻥ ﻣﻜﺮﻭﻫﺎ، ﻟﻌﺪﻡ ﺍﻟﺤﺎﺟﺔ ﺍﻟﻴﻪ ﻭﺣﺎﻝ ﺍﻟﺰﻭﺟﻴﻦ ﻣﺴﺘﻘﻴﻢ . ﻭﻳﻜﻮﻥ ﻣﺴﺘﺤﺒﺎ ﻛﻤﺎ ﺇﺫﺍ ﻓﺮﻃﺖ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻓﻲ ﺣﻖ ﻣﻦ ﺣﻘﻮﻕ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﺍﻟﻮﺍﺟﺒﺔ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻣﺜﻞ ﺗﺮﻙ ﺍﻟﺼﻼﺓ .
ﻭﻳﻜﻮﻥ ﻭﺍﺟﺒﺎ، ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﺍﻹﻳﻼﺀ ﻛﺄﻥ ﻳﺤﻠﻒ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﺑﺄﻥ ﻻ ﻳﻄﺄ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﺇﻣﺎ ﻟﻤﺪﺓ ﺩﺍﺋﻤﺔ ﺃﻭ ﻣﺪﺓ ﻣﻌﻴﻨﺔ .ﻭﻳﻜﻮﻥ ﺣﺮﺍﻣﺎ، ﻓﻲ ﻣﺎ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻄﻼﻕ ﺍﻟﺒﺪﻋﻲ ﻭﻫﻮ ﺍﻟﻄﻼﻕ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻮﻗﻌﻪ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﻭﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺣﺎﺋﺾ.لسلوك مسطرة الطلاق يتعين معرفة ما يلي :

1 - إجراءات الطلاق

يجب على من يرغب في الطلاق أن يتقدم بطلب الإذن بالإشهاد به لدى عدلين إلى المحكمة التي يوجد بدائرة اختصاصها بيت الزوجية أو موطن الزوجة أو محل إقامتها، أو التي أبرم فيها عقد الزواج وفق هذا الترتيب.
يتعين عليه أن يضمن في الطلب - بوضوح - المعلومات الكاملة عن هويته وهوية زوجته ومهنتهم وعنوانهما، وكذا عدد الأطفال إن كانوا مع بیان سنهم ووضعهم الدراسي والصحي، كما يجب أن يرفق الطلب بمستند الزوجية وبالحجج التي تثبت وضعيته المادية مثل بيان الإلتزامات وشهادة الأجر والتصريح الضريبي بالدخل، وكذا الوثائق المثبتة لإلتزاماته المالية.
إذا توصل الزوج بالاستدعاء شخصيا للحضور المحاولة الصلح ولم يحضر ولم يدل بعذر مقبول أعتبر ذلك تراجعا عن طلبه.
إذا خايل الزوج. كما إذا أعطى متعمدا للمحكمة عنوانا غير صحيح لزوجته، فإنه يعاقب زجريا وذلك بطلب من الزوجة. يجب أن
يحضر الزوجان شخصيا محاولة الصلح. مع العلم أنه في حالة وجود أطفال تقوم المحكمة بمحاولتين للصلح
إذا تعذر الصلح خدد المحكمة مبلغا كافيا يودعه الزوج بصندوق المحكمة داخل أجل لا يتجاوز 30 يوما لتغطية مستحقات الزوجة والأطفال الملزم بالإنفاق عليهم. إذا لم يودع الزوج المبلغ المحدد من طرف المحكمة داخل الأجل المحدد له، فإنه يعتبر متراجعا عن رغبته في الطلاق.
إذا أدلى الزوج للمحكمة بوصل إيداع المبلغ المحدد. فإنها تأذن له بتوثيق الطلاق لدى عدلين منتصبين للإشهاد داخل دائرة نفوذها.
تصدر المحكمة - بعد توصلها بنسخة وثيقة الطلاق من القاضي المكلف بالتوثيق- قرارا من جملة ما يتضمن تحديد مستحقات الزوجة والأطفال، وأجرة الحضانة بعد العدة، وهذا القرار قابل للطعن طبقا للإجراءات العادية.

2 - طلاق التمليك

يمكن للزوجة أن تطلب من المحكمة الإذن لها بالإشهاد بطلاقها لدى عدلين.
إذا ملكها الزوج حق إيقاع الطلاق. ويقدم الطلب وفق الكيفية المشار إليها أعلاه
تأذن المحكمة للزوجة بالإشهاد على الطلاق بعد التحقق من توفر شروط التمليك المتفق عليها. وفشل محاولة الصلح بين الزوجين، وتبت في مستحقات الزوجة والأطفال عند الاقتضاء

3 - الطلاق بالاتفاق

للزوجين أن يتفقا وديا على إنهاء العلاقة الزوجية بدون شروط أو بشروط لا تتنافى مع أحكام مدونة الأسرة، ولا تضر بمصالح الأطفال إن وجدوا يقدم الطرفان أو أحدهما للمحكمة طلب الإذن بتوثيق الطلاق مرفقا بالاتفاق المبرم بينهما.
إذا تعذر الإصلاح بين الزوجين، أذنت المحكمة بالإشهاد على الطلاق وتوثيقه.

4 - الطلاق بالخلع

للزوجين أن يتراضيا على الطلاق بالخلع طبقا للأحكام المشار إليها في الطلاق بالاتفاق.
في حالة إتفاق الزوجين على مبدأ الخلع واختلافهما حول مقابلة يرفع الأمر إلى المحكمة لمحاولة الصلح بينهما، فإذا تعذر الصلح حکمت بنفاذ الخلع بعد تقدير مقابله.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق